اتفاقية شراكة بين تكية أم علي ومبادرة "نوى" | مؤسسة ولي العهد
 

اتفاقية شراكة بين تكية أم علي ومبادرة "نوى"

1 يوليو 2018

شارك

وقعت تكية أم علي و"نوى"، إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد والتي تم إنشاؤها بالشراكة مع القطاع الخاص، اتفاقية شراكة تهدف إلى الحصول على التمويل والدعم من الأفراد والشركات لأبرز مشاريع وبرامج التكية التي ستدرج على منصة نوى الإلكترونية. ووقع الاتفاقية عن تكية أم علي مديرها العام سامر بلقر، وعن مبادرة نوى رئيسها التنفيذي أحمد الزعبي، بحضور المدير التنفيذي لمؤسسة ولي العهد الدكتور تمام منكو.

وبموجب الاتفاقية سيتم إتاحة الفرصة للأفراد والشركات للتعرّف على برامج تكية أم علي وإنجازاتها والمساهمة بدعم برامجها المختلفة، لتقوم بتحويل هذه التبرعات لدعم برنامج الدعم الغذائي المستدام للأسر المنتفعة من برامجها، وفق خطة عمل واضحة متفق عليها مع "نوى"،والتي بدورها ستقوم بمتابعة سير العمل، وجمع التقارير حول الأثر المتحقق وعرضه على المنصة.

وثمن مدير عام تكية ام علي سامر بلقر، اختيار مبادرة نوى من خلال منصتها الالكترونية للتكية ليتم توجيه تبرعات الأفراد والشركات لدعم الأسر الأشد فقراً، مضيفا ان هذه الشراكة تهدف الى الوصول لأردنٍ خالٍ من الجوع.

وأكد المدير التنفيذي لمبادرة نوى أحمد الزعبي، أهمية هذه الشراكة مع المؤسسات ذات المصداقية حيث تم اختيار التكية واعتمادها على منصة نوى لانسجام الرؤية واليات العمل بين الجهتين، مشيرا الى ان (نوى) ستقوم بالعمل مع تكية أم علي على إضافة أبرز برامجها على المنصة بهدف تقديم المساعدة في استقطاب الدعم لتلك البرامج . وبين الزعبي "ان نوى تقوم بأعمالها من دون أي اقتطاعات ، حيث تعمل على تقديم هذه الخدمة مجاناً، بهدف تنمية حس المسؤولية المجتمعية لدى القطاع الخاص، وتسهيل مهمته في متابعة المشاريع التي يدعمه.

يذكر ان تكية أم علي تقوم في الوقت الحالي بإيصال الدعم الغذائي الشهري إلى 30 ألف أسرة تعيش تحت خط الفقر الغذائي في كافة محافظات المملكة، حيث تقوم بإيصال الطرود الغذائية شهرياً على مدار العام لهذه الأسر. و "نوى" هي منصة الكترونية غير ربحية وهي إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد وتندرج تحت محور عمل العطاء والخدمة المجتمعيّة في استراتيجيّة عمل المؤسسة، كونها منصة اجتماعية إلكترونية تعمل على تشبيك القطاع الخاص والأفراد مع المؤسسات غير الربحية والجمعيات لتشجيع العمل الخيري والتطوعي، بهدف تعزيز المساهمة في التمكين المجتمعي وقياس الأثر الناتج والتعريف به.