مذكرة تفاهم بين مصنع الأفكار ولومينوس

25 سبتمبر 2018

شارك

وقع مختبر التصنيع الرقمي في عمان "مصنّع الأفكار" أحد مبادرات مؤسسة ولي العهد أخيراً مذكرة تفاهم مع شمال ستارت، مختبر التصنيع الرقمي التابع لمجموعة لومينوس، والواقع في محافظة اربد.

ونصّت المذكرة التي وقعت في مقر مصنع الأفكار بمجمع الملك الحسين للأعمال، على تعزيز التعاون المشترك بين الطرفين وتوجيه الدعم للشباب الأردني في قطاع التصنيع الرقمي، وإكساب الشباب المهارات اللازمة في مجال التكنولوجيا الحديثة، ولاسيما مجالات التقنيات ثلاثية الأبعاد، وتزويدهم بالعلوم والمعارف التي تمكّنهم من تحويل الأفكار إلى منتجات قابلة للتصنيع.

كما نصت على العمل بشكل مشترك على إعداد أجندة وطنيّة تدعم المبتكرين والمصنعين الأردنيين، وتوفّر لهم فرصا تدريبيّة وتعليميّة تعزز من مهاراتهم، بالإضافة إلى توحيد الجهود وفتح الباب أمامهم للمشاركة وتبادل الخبرات على الصعيدين المحلي والإقليمي والدولي وتنفيذ العديد من الفعاليات المشتركة.

ومختبرات التصنيع الرقمي هي مشاغل ومساحات تتبع معايير عمل عالمية وتوجد في العديد من المدن الإقليمية والدولية وتتبع لشبكات ربط وتواصل مشتركة تسمح بتبادل المعارف وعرض الابتكارات والتعرف على آخر التقنيات والآلات المستخدمة كما تسمح بالاستفادة وتبني البرامج الناجحة لمشاركتها محلياً، وتوجد مجتمعا متخصصا من المبتكرين والمصنعين من كافة أنحاء العالم الذين يرفدون بلدانهم بالعديد من الابتكارات ذات الأثر الاقتصادي والاجتماعي من خلال تطوير منتجات ريادية قد تتطور لشركات ناشئة على المستوى العالمي. وبهذا تأتي هذه الشراكة كجزء من استراتيجية "مصنع الأفكار" لايجاد مثل هذه الشبكة والمجتمع محلياً والعمل على توسعته في مختلف المحافظات بالمملكة، والترويج للمبتكرين الأردنيين على المستوى العالمي، وضمان تكامل الجهود مع كافة الجهات.
ووقع المذكرة عن مؤسسة ولي العهد، الدكتورة تمام منكو المدير التنفيذي للمؤسسة، وعن لومينوس شمال ستارت/فاب لاب إربد، إبراهيم الصفدي المدير العام لمجموعة لومينوس للتعليم.
من جهتها قالت منكو "تأتي مذكرة التفاهم هذه انطلاقاً من حرص المؤسسة والمبادرات التابعة لها على تعزيز العمل المشترك مع الجهات ذات العلاقة ومن ضمنها مؤسسات القطاع الخاص، التي تحمل بعدا تنمويا، وتحرص على تعزيز قدرات الشباب الأردني، حيث سنعمل بشكل مشترك على رفد الشباب الأردني بشكل عام، والمبتكرين بشكل خاص، بفرص تدريبيّة وفرص للمشاركة وتبادل الخبرات على مختلف الأصعدة".

وأضافت منكو "جاءت فكرة إنشاء مصنع الأفكار لترجمة توجيهات الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، بضرورة توجيه الدعم للشباب الأردني وتحفيزهم على الابتكار والإبداع، ومصنع الأفكار الآن منصة للابتكار مفتوحة للجميع، تساعد الشباب ورواد الأعمال والقطاع الصناعي والمجتمعات المحلية والمبدعين، وتمكّنهم من تطوير أفكارهم إلى منتجات وحلول ملموسة وفاعلة، وإيجاد بيئة عمل مفتوحة وآمنة لاختبار فعالية أفكارهم وتحسينها".

وفي السياق ذاته، قال الصفدي أن هذه المذكرة تعكس أهمية تبادل الخبرات والتعاون بين المختبرين لخلق شبكة من المبتكرين والرياديين على المستوى المحلي وتعريفهم على تقنيات التصنيع الرقمي الحديثة والإمكانيات المختلفة التي تتيحها لهم، مشيرا الى أن لومينوس شمال ستارت وبدعم من الاتحاد الأوروبي ساعدت 100 ريادي بدعمهم بأكثر من مليون دينار لتحويل أفكارهم إلى شركات ناشئة وخلق أكثر من 250 فرصة عمل."

وأضاف رئيس قسم الإبداع في مجموعة لومينوس ومدير فاب لاب إربد لؤي ملاحمة "أن مختبر التصنيع الرقمي Fablab Irbid منذ افتتاحه عام 2016 عمل على تعزيز ثقافة التصنيع الرقمي محلياً بالتعاون مع منظمات عالمية، وتشغيل أكثر من خمسة آلاف ساعة عمل على مختلف الأجهزة الرقمية لدعم الشركات المحتضنة والمجتمع المحلي. وأطلق فاب لاب إربد مبادرة شبكة مختبرات التصنيع العربية "Fab Lab Arab Network" تأكيداّ لأهمية ربط المبتكرين وتبادل الخبرات على مستوى الوطن العربي. وأضاف أن توقيع هذه المذكرة مع مصنع الأفكار يرسخ مبدأ التعاون المشترك بين الطرفين وبداية لمظلة تدعم الصناع والمبتكرين المحليين في شتى المجالات."

يذكر أن مفهوم التصنيع الرقمي (Fablab) من المفاهيم الحديثة على مستوى العالم، حيث أطلقه معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في العام 2005، ويضم الآلات والأدوات التقنية الحديثة، وهو مبني على إطار عمل عالمي يضم إجراءات وخبراء للمساهمة في تسهيل عمليّة التصنيع، ويعتمد بشكل رئيس على الأفكار المبتكرة ومستوى الإبداع لدى المستخدمين وطبيعة البرامج المقدمة ضمن كل مختبر أو مشغل