اتفاقيّة عمل مشتركة بين مؤسسة ولي العهد والجامعة الهاشميّة ومجمع اللغة العربيّة | مؤسسة ولي العهد
 

اتفاقيّة عمل مشتركة بين مؤسسة ولي العهد والجامعة الهاشميّة ومجمع اللغة العربيّة

15 سبتمبر 2020

شارك

أعلنت مؤسسة ولي العهد اليوم عن توقيعها اتفاقيّة عمل مشتركة مع الجامعة الهاشميّة ومجمع اللغة العربيّة، نصّت على العمل بشكل مشترك على تنفيذ أحد محاور مبادرة "ض" الذي ينص على تعزيز المحتوى العربي على شبكة الإنترنت.

 

وتنص الاتفاقيّة التي تم توقيعها بتقنيّة الاتصال عن بعد على تنفيذ الجامعة من خلال نادي المحتوى العربي على الإنترنت صاحب المساهمات الفاعلة في تعظيم المحتوى العربي على الشبكة، لورش عمل تدريبيّة تسلّط الضوء على أهميّة اللغة العربيّة بشكل عام، وتحفز الطلبة وتدّربهم على ترجمة ونشر مواد باللغة العربيّة على موقع ويكيبيديا، الموسوعة الحرة متعددة اللغات ذات المقروئية العالية. كما تنص الاتفاقية على استقطاب الطلبة المهتمين بتطوير المحتوى العربي وتدريبهم على نشر وكتابة مقالات أصيلة ونشر روايات وكتب ومستندات، بالإضافة إلى توظيف موقع ويكي مصدر العربي (ar.wikisource.org) لرفع أي مستندات أو نصوص حرة تقع ضمن نطاق الملكية العامة.

 

وأكّدت المؤسسة في بيان لها، أن اتفاقيّة العمل تأتي انسجاماً مع السياسة الرامية لتعزيز العمل مع الشركاء المحليين، بهدف تحقيق الأهداف التنمويّة للمبادرات التابعة للمؤسسة، خاصّة وأن مبادرة "ض" من المبادرات الهادفة إلى خلق جو إيجابي عام من قبل الشباب والمؤسسات تجاه اللغة العربيّة، وأن الجميع شركاء في التنفيذ ومساهمين في تحقيق الأهداف.

 

وتهدف مبادرة "ض" إلى خلق نموذج فريد للشباب المؤمن بلغته، والساعي لإبراز هويته، كما تهدف إلى إدراج اللغة العربية ضمن تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة، التي تستند إلى الثورة الرقمية وما يندرج تحتها من مجالات، مثل: الذكاء الاصطناعي، والروبوتات، وإنترنت الأشياء (IoT)، وغيرها.

 

الجدير ذكره أن مبادرة "ض" هي إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد، التي يتم تنفيذها بالشراكة مع مجمع اللغة العربيّة وجاءت تنفيذاً لتوجيهات سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، بضرورة العمل على توحيد الجهود المبذولة تجاه اللغة العربيّة، وتمكين الشباب بالمزيد من المهارات في هذا القطاع، ليكونوا سفراء عالميين لها مستخدمين أحدث وسائل التكنولوجيا لإبراز مكانتها وجماليتها.